الملتقى الصوفى للنور المحمدى
عزيزى الزائر عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضومعنا
او التسجيل معنا ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى اسرة المنتدى

سنتشرف بتسجيلك

شكرا لك
ادارة المنتدى

الملتقى الصوفى للنور المحمدى

الملتقي الصوفي للنور المحمدي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 قصة رائعة من كتاب الكبائر للإمام الذهبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الادمين
الاداره
الاداره
avatar

عدد المساهمات : 220
نقاط : 5208
التفاعل مع الاعضاء : 5
تاريخ التسجيل : 26/03/2011

مُساهمةموضوع: قصة رائعة من كتاب الكبائر للإمام الذهبي   الجمعة نوفمبر 18, 2016 1:06 pm

.
قصة رائعة من كتاب الكبائر للإمام الذهبي....
اقتنص الفرص التى تاتيك فقد لا تعود
ﻳﺤﻜﻰ ﺃﻥ ﺍﻣﺮﺃﺓ ﻣﺎﺕ ﻋﻨﻬﺎ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻓﺄﺻﺎﺑﻬﺎ ﻭﺍﺑﻨﺘﻴﻬﺎ ﺑﻌﺪﻩ ﺍﻟﻔﻘﺮ ﻭﺍﻟﻘﻠﺔ
ﻃﻠﺐ ﻣﻨﻬﺎ ﺻﺎﺣﺐ ﺍﻟﺪﺍﺭ ﺍﻹﻳﺠﺎﺭ ﻓﻌﺠﺰﺕ ﻓﺄﺧﺮﺟﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﺍﺭ
ﺧﺮﺟﺖ ﺑﺒﻨﺎﺗﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﺑﻠﺪﺓ ﺃﺧﺮﻯ ﺧﻮﻓﺎ ﻣﻦ ﺷﻤﺎﺗﺔ ﺍﻷﻋﺪﺍﺀ...

ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺒﺮﺩ ﻗﺎﺭﺳﺎ ﻓﻠﻤﺎ ﺩﺧﻠﺖ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺒﻠﺪﺓ ﺃﺩﺧﻠﺖ ﺑﻨﺎﺗﻬﺎ ﻓﻲ ﻣﺴﺠﺪ ﻣﻬﺠﻮﺭ ﻭﻣﻀﺖ ﺗﺤﺘﺎﻝ ﻟﻬﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﻮﺕ
ﻓﻤﺮﺕ ﺑﺮﺟﻞ ﻣﺴﻠﻢ ﻭﻗﻮﺭ ﻫﻮ ﺷﻴﺦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺒﻠﺪﺓ
ﺷﺮﺣﺖ ﺣﺎﻟﻬﺎ ﻟﻪ ﻭﻗﺎﻟﺖ ﺃﻧﺎ ﺍﻣﺮﺃﺓ ﻏﺮﻳﺒﺔ ﻭﻣﻌﻲ ﺑﻨﺎﺕ ﺃﻳﺘﺎﻡ
ﺃﺩﺧﻠﺘﻬﻢ ﻣﺴﺠﺪﺍ ﻣﻬﺠﻮﺭﺍ ﻓﻲ ﻣﺪﺧﻞ ﺍﻟﺒﻠﺪﺓ ﻭﺃﺭﻳﺪ ﺍﻟﻠﻴﻠﺔ ﻗﻮﺗﻬﻢ
ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻬﺎ ﻫﺎﺗﻲ ﻟﻲ ﺩﻟﻴﻼ ﻋﻠﻰ ﺻﺪﻕ ﻗﻮﻟﻚ
ﻓﻘﺎﻟﺖ ﻟﻪ ﺃﻧﺎ ﺍﻣﺮﺃﺓ ﻏﺮﻳﺒﺔ ﻭﻻ ﺃﺣﺪ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻠﺪﺓ ﻳﻌﺮﻓﻨﻲ ﻓﺄﻋﺮﺽ ﻋﻨﻬﺎ ، ﻓﻤﻀﺖ ﻣﻦ ﻋﻨﺪﻩ ﻣﻨﻜﺴﺮﺓ ﺍﻟﻘﻠﺐ
ﻭﻓﻲ ﻃﺮﻳﻘﻬﺎ ﻗﺎﺑﻠﺖ ﺭﺟﻼ ﻣﺴﻨﺎ ﻓﺸﺮﺣﺖ ﻟﻪ ﺣﺎﻟﻬﺎ ، ﻭﻗﺼﺖ ﻋﻠﻴﻪ ﻣﺎ ﺟﺮﻯ ﻟﻬﺎ ﻣﻊ ﺍﻟﺸﻴﺦ
ﻓﻘﺎﻡ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻭﻛﺎﻥ ﻧﺼﺮﺍﻧﻴﺎ ﻭﺃﺭﺳﻞ ﻣﻌﻬﺎ ﺑﻌﺾ ﻧﺴﺎﺋﻪ ﻭﺃﺗﻮﺍ ﺑﻬﺎ ﻭﺑﻨﺎﺗﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﺩﺍﺭﻩ
ﻓﺄﻃﻌﻤﻬﻦ ﺃﻃﻴﺐ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻭﺃﻟﺒﺴﻬﻦ ﺃﻓﺨﺮ ﺍﻟﻠﺒﺎﺱ ﻭﺑﺎﺗﻮﺍ ﻋﻨﺪﻩ ﻓﻲ ﻧﻌﻤﺔ ﻭﻛﺮﺍﻣﺔ .
ﻓﻠﻤﺎ ﺍﻧﺘﺼﻒ ﺍﻟﻠﻴﻞ ﺭﺃﻯ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ ﻓﻲ ﻣﻨﺎﻣﻪ ﻛﺄﻥ ﺍﻟﻘﻴﺎﻣﺔ ﻗﺪ ﻗﺎﻣﺖ ﻭﻗﺪ ﻋﻘﺪ ﺍﻟﻠﻮﺍﺀ ﻋﻠﻰ ﺭﺃﺱ ﺍﻟﻨﺒﻲ ، ﻭﺇﺫﺍ ﺑﻘﺼﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺰﻣﺮﺩ ﺍﻷﺧﻀﺮ ﺷﺮﻓﺎﺗﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﺆﻟﺆ ﻭﺍﻟﻴﺎﻗﻮﺕ ، ﻭﻓﻴﻪ ﻗﺒﺎﺏ ﺍﻟﻠﺆﻟﺆ ﻭﺍﻟﻤﺮﺟﺎﻥ ،
ﻓﺴﺄﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻟﻤﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻘﺼﺮ ﻗﺎﻝ :
ﻟﺮﺟﻞ ﻣﺴﻠﻢ ﻣﻮﺣﺪ ، ﻓﻘﺎﻝ ﻳﺎ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻧﺎ ﺭﺟﻞ ﻣﺴﻠﻢ ﻣﻮﺣﺪ ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ :
ﻫﺎﺕ ﺩﻟﻴﻼ ﻋﻠﻰ ﺻﺪﻕ ﻗﻮﻟﻚ ، ﻓﺈﻧﻪ ﻟﻤﺎ ﻗﺼﺪﺗﻚ ﺍﻣﺮﺃﺓ ﻣﺴﻜﻴﻨﺔ ﻗﻠﺖ ﻟﻬﺎ ﻫﺎﺗﻲ ﺩﻟﻴﻼ ﻋﻠﻰ ﺻﺪﻕ ﻗﻮﻟﻚ . ﻓﻜﺬﺍ ﺃﻧﺖ ﻫﺎﺕ ﺩﻟﻴﻼ ﻋﻠﻰ ﺻﺪﻕ ﻗﻮﻟﻚ
ﻓﺎﻧﺘﺒﻪ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻣﻦ ﻧﻮﻣﻪ ﺣﺰﻳﻨﺎ ﻋﻠﻰ ﺭﺩﻩ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ، ﺛﻢ ﺟﻌﻞ ﻳﻄﻮﻑ ﺑﺎﻟﺒﻠﺪ ﻭﻳﺴﺄﻝ ﻋﻨﻬﺎ ﺣﺘﻰ ﺩﻝ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺃﻧﻬﺎ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺍﻟﻨﺼﺮﺍﻧﻲ
ﻓﺬﻫﺐ ﺇﻟﻴﻪ ﻭﻗﺎﻝ : ﺃﺭﻳﺪ ﻣﻨﻚ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﺗﺘﻚ ﺑﺎﻷﻣﺲ ﻭﺑﻨﺎﺗﻬﺎ
ﻓﻘﺎﻝ ﻣﺎ ﺇﻟﻰ ﻫﺬﺍ ﻣﻦ ﺳﺒﻴﻞ ﻭﻗﺪ ﻟﺤﻘﻨﻲ ﻣﻦ ﺑﺮﻛﺎﺗﻬﻢ ﻣﺎ ﻟﺤﻘﻨﻲ ، ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺧﺬ ﻣﻨﻲ ﺃﻟﻒ ﺩﻳﻨﺎﺭ ﻭﺳﻠﻤﻬﻦ ﺇﻟﻲ ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﻨﺼﺮﺍﻧﻲ : ﻻ ﺃﻓﻌﻞ ، ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ : ﺑﻞ ﻻ ﺑﺪ ﺃﻥ ﺗﻔﻌﻞ
ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﻨﺼﺮﺍﻧﻲ : ﺍﻟﺬﻱ ﺗﺮﻳﺪﻩ ﺃﻧﺖ ﺃﻧﺎ ﺃﺣﻖ ﺑﻪ ، ﻭﺍﻟﻘﺼﺮ ﺍﻟﺬﻱ ﺭﺃﻳﺘﻪ ﻓﻲ ﻣﻨﺎﻣﻚ ﺧﻠﻖ ﻟﻲ ، ﻓﻮﺍﻟﻠﻪ ﻣﺎ ﻧﻤﺖ ﺍﻟﺒﺎﺭﺣﺔ ﺃﻧﺎ ﻭﺃﻫﻞ ﺩﺍﺭﻱ ﺣﺘﻰ ﺃﺳﻠﻤﻨﺎ ﻛﻠﻨﺎ ﻋﻠﻰ ﻳﺪ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ، ﻭﺭﺃﻳﺖ ﻣﺜﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﺭﺃﻳﺖ ﺃﻧﺖ ﻓﻲ ﻣﻨﺎﻣﻚ
ﻭﻗﺎﻝ ﻟﻲ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ : ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻭﺑﻨﺎﺗﻬﺎ ﻋﻨﺪﻙ
ﻗﻠﺖ : ﻧﻌﻢ ﻳﺎ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ، ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻘﺼﺮ ﻟﻚ ﻭﻷﻫﻞ ﺩﺍﺭﻙ ، ﻓﺎﻧﺼﺮﻑ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ ﻭﺑﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﺰﻥ ﻭﺍﻟﻜﺂﺑﺔ ﻣﺎ ﻻ ﻳﻌﻠﻤﻪ ﺇلالله......

...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة رائعة من كتاب الكبائر للإمام الذهبي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملتقى الصوفى للنور المحمدى :: ๑۩۩۩۩ الملتقى الاسلامى العام ۩۩۩۩๑ :: ๑۩ مواضيع . مواضيع . مواضيع ۩๑-
انتقل الى: